مشروع قسم مسرحية مما اعجبكم

مسرحية تمثل مشروع قسم أكثر من رائع تستطيع تحميلها من هنا ولا تنسى ان تترك تعليقا فالكلمة الطيبة صدقة او انشر الموضوع ليستفيد غيرك 
 
مسرحية" مما عجبكم"
المدرسة:الابتدائية 
القسم : السنة الثالثة
الأهداف الفرعية من المشروع:
ـ بث بعض القيم الأخلاقية المتمثلة في الكرم والتعاون مع الدعم والتعليل بآيات قرآنية أو أحاديث نبوية أو حكم.
ـ التحذير من الغيبة وعواقبها الوخيمة مع الاستدلال بآيات قرآنية.
ـ خروج الأطفال من الانطواء إلى المشاركة الفعلية بالحوار والتعبير عما يخالجهم.
ـ حث الأطفال على البحث عن المعلومة ليوظفوها مباشرة ويرفقوها بحوارهم(كحماية البيئة أو التغذية أو مرض الكلب عافانا وعافاكم الله.
سبب اختيار المشروع:
ـ تحليل الوضع الحالي: نتائج متوسطة عموما خاصة في التواصل الشفوي والإنتاج الكتابي.
ـ حالات الانطواء داخل الفصل.
ـ السعي إلى لتطوير الاقتدارات في مواد اللغة العربية عموما.
المدة اللازمة لإنجاز المشروع: خلال الوحدات3- 4ـ5ـ
مراحل المشروع:
1-     الاتفاق على المشروع(معلم+تلاميذ+المدير)
2-       التخطيط لكيفية إنجاز المشروع(تحديد الموارد والمدة)
3-     تحديد الأدوار وتوزيع المهام


مراحل إنجاز المشروع:
ـ  اختيار نص بعنوان"ممّ عجبكما" (من كتاب القراءة المشوقةس3)
ـ استخراج الشخصيات
ـ توزيع الأدوار حسب الجنس والرغبة
ـ التشبع بمحتوى النص وخلفياته وقيمه
ـ اقتراح الحوار المناسب الذي يوافق دور كل شخصية
ـ التوسع انطلاقا من محتوى النص دون الإخلال بمعانيه ومقاصده.
ـ مراقبة تطور العمل(مناقشته قصد الإضافة والتعديل).
ـ تمثيل المسرحية والتعرف على بعض تقنيات المسرح(التحركات،التعبير الجسماني، الصوت...)
ـ تقييم تعديلي(نقد المشروع)
ـ تقييم نهائي للعمل
ـاختيار مشروع جديد

 لمحة عن المشروع:
هي مسرحية جمعت بين الهزل والطرافة والجد بين القيم الحميدة والعادات السيئة إلى جانب المعرفة التي سعى إليها الطفل برغبته الشخصية وبإيعاز  لتطوير قدراته وإثراء زاده اللغوي وبالتالي  لتنمية حواره في الدور الذي ينوي تقمصه في هذا العمل
عنوان المسرحية: "ممّ عجبكما"
سيناريو وحوار: تلاميذ السنة الثالثة "أ" بمدرسة قمريان للسنة الدراسية 2010/  2011
إنتاج:
إخراج: معلم الفصل)هشام السهيلي)
الإشراف والتأطير: مدير المدرسة


مسرحية: مم عجبكم؟


زوجان يشاهدان التلفاز و يستمعان إلى آيات قرآنية من سورة الضحى وفي أعقابها " وأما السائل فلا تنهر ".
 يبين الزوج لزوجته أمر الله في التعامل مع اليتيم و السائل إذا طرق الباب.
وبعد لحظات يُسمع طرق  على الباب فتبتسم الزوجة ثم تسأل "ترى من يطرق بابنا في هذه الساعة المتأخرة من الليل ؟"
 - الزوج: أتمنى أن يكون سائلا لأني أعلم أن الله يحبني وكلما سألته شيئا من فضله أعطاني
الزوج يفتح الباب و يجد أمامه رجلين لا يعرفهما من قبل
 - الضيف الأول: السلام عليك يا سيدي
 - الزوج: و عليكما السلام و رحمة الله و بركاته. من أنتما؟ و ما حاجتكما؟
 - الضيف الثاني:  نحن غريبان عن البلدة وقد أسدل الليل ستاره ولم نعرف طريق العودة فهل من مساعدة؟
 - الزوج: على الرحب و السعة. تفضلا بالدخول..يا مرحبا …يا مرحبا….

يدخلهما غرفة الجلوس و يتجه نحو زوجته
في الأثناء إنشاد  فردي لمقطع من أنشودة "الترحيب"
 - الزوجة:من هذان الرجلان؟
 - الزوج :ضيفان لا أعرفهما من قبل، أرجوك يا زوجتي العزيزة أوقدي لهما نارا و اطبخي لهما ما لذ و طاب من الأكل
 - الزوجة:سمعا و طاعة يا زوجي العزيز

يعود الزوج إلى ضيفيه

 - الزوج :الأكيد أنكما مررتما بأحياء القرية فما رأيكما فيها؟
 - الضيف الأول : إن قريتكم جميلة و رائعة ولكن ما جلب انتباهي كثرة الأشجار المقطوعة
 - الزوج: و بدونها كيف سنشعل نارا ونصنع أثاثا و أبوابا و نوافذ لمنازلنا؟

ينتبه الجميع إلى شاشة التلفاز و فيها يقترح المنشط برنامج "البيئة والمحيط"
و يقول :"إن علاقة الإنسان بالمحيط هي علاقة حميمة و مصيرية .ففي المحيط الطبيعي يجد الإنسان غذاءه و يتنفس هواءه وفيه يبحث عن مختلف موارد الطاقة .لذلك فالإنسان يعيش جدلية دائمة مبنية على حل المعادلة:كيف يستغل الإنسان مختلف موارد المحيط دون أن يتسبب في إحداث اختلال في التوازن البيئي تكون له عواقب وخيمة على حياة الفرد و المجموعة؟"
 - الزوج:و أنت يا سيدي ما رأيك في قريتنا؟
 - الضيف الثاني:إن قريتكم بديعة و خلابة ولكن ما جلب انتباهي كثرة الكلاب السائبة
 - الضيف الثاني:ملقحة ولو …

ينتبه الجميع إلى شاشة التلفاز وفيها يقترح المنشط برنامج "الصحة للجميع"
و يقول:"الكلَب عافانا و عافاكم الله هو مرض يصيب بعض الحيوانات وخاصة الكلاب والقطط والذئاب ،كما يصيب الإنسان أيضا نتيجة عضة حيوان مصاب بالكلب عن طريق اللعاب الذي ينقل فيروسا إلى الجسم عبر الجرح أو الخدش و توجد هذه الجرثومة في لعاب الحيوان المصاب أسبوعين قبل ظهور علامات المرض الذي يؤدي حتما إلى موت الحيوان المصاب"

يستأذن الزوج و يلتحق بزوجته في المطبخ

 - الضيف الأول:أكاد أموت جوعا و أتمنى أن يقدم لنا هذا الغنى  كسكسا شهيا و لحما مشويا وأختم بتفاحة أو إجاصة
 - الضيف الثاني:إن أمعائي تصدر أصواتا غريبة جراء الجوع الذي انتابني و أتمنى أن يقدم لنا هذا الكريم مرقة  ولحما مصليا        و آه لو أختم ببرتقالة.

ينتبه الجميع إلى شاشة التلفاز و فيها يقترح المنشط برنامج "الجسم السليم في الغذاء السليم"
ويقول:تشتمل الأغذية عموما على مكونات أساسية تتمثل في البروتينات و السكريات و الدهنيات كما تحتوي أيضا على فيتامينات و أملاح معدنية.    
 أـ جانب كمي ويتمثل في حاجة الكائن إلى كمية معينة من الغذاء إذا لم تتوفر يمكن الحديث عن اختلال في الغذاء .

ب -  جانب نوعي وهو ما يوفره الغذاء من نسب معينة من المكونات الغذائية تلبي حاجة الكائن.

0 إضافة تعليق :

Enregistrer un commentaire

محتوى الموسوعة

blogger