الدورة الدموية الكبرى والدورة الدموية الصغرى بحث سنة خامسة

الدورة الدموية الكبرى
هي جزء من جهاز القلب الدموية 
والتي تحمل الدم المؤكسد بعيداً عن القلبإلى بقية أنحاء الجسم
، وتعيد الدم الغير مؤكسد إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس 
ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرى أو المغلقة.
يٌغادرالدم - القادم من الرئة- القلب عن طريق الشريان الأبهر من 
هناك ينتشر الدم المؤكسد إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية.
 يتم امتصاص الدم الغير مؤكسد عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الأكبر
 ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة. بعدها يتم اعادة أكسدة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى
 وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.
أي إن الدم الغير مؤكسد يخرج من القلب ويدخل إلى الرئتين ويأخذ الاوكسجين 
ويعود إلى القلب، فيخرج الدم المؤكسد من القلب إلى أنحاء الجسم.
أي أن الدم المؤكسد يصل للأذين الأيسر من الرئتين عبر الأوردة الرئوية 
ثم ينتقل إلى البطين الأيسر عبر صمام ثنائي الشرف ويضخ بعدها إلى
 باقي أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي.
الدورة الدموية الصُغرى 
هي جزء من الجهاز الدوري، الذي يشمل جهاز القلب والأوعية الدموية
. والدورة الدموية الصغرى تتكون من الأوعية الدموية التي تحمل الدم
غير المؤكسد من القلب إلى الرئتين، ثم تٌعيد الدم المؤكسج إلى القلب عبر(البطين الأيمن) ثانيةً. وهذا خلاف ما يحصل فيالدورة الدموية الكبرى.
يٌغادر الدم غير المؤكسد الجزء الأيمن (البطين الأيمن) من القلب عن طريق
 الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين، وهناك تقومكريات الدم 
الحمراء بتحرير غاز ثنائي أوكسيد الكربون وتتحدبالأوكسجين خلال عملية التنفس. يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الأوردة الرئوية، والتي تصب في
الجزء الأيسر أو مايسمى بالأذين الأيسر من القلب، وبذلك تكتمل الدورة الدموية
 الصٌغرى (الرئوية). بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة 
عن طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى 
الدورة الدموية الصغرى.

0 إضافة تعليق :

Enregistrer un commentaire

محتوى الموسوعة

blogger