عيوب الرؤية ووسائل الاصلاح

تخترق الاشعة الضوئية الاوساط الشفافة للعين فترتسم صورة الجسم مقلوبة على الشبكية فتحدث اشارات لسيالة عصبية حسية ينقلها العصب البصري الى الدماغ ليحللها ويؤولها 
هكذا تتم الرؤية في الحلات العادية وعندما تكون العين سليمة 
لكن في بعض الحالات (حالتان على كل 5 اشخاص في العالم) يحدث خلل في الرؤية وذلك عندما لا ترتسم صورة الجسم على الشبكية مباشرة بل امامها او خلفها حيث تصبح الاوساط الشفافة للعين غير قادرة على تركيز الاشعة الضوئية و تجميعها بالشكل الصحيح
 لهذا تجد عديد الاشخاص ربما تكون انت بينهم او احد افراد اسرتك يستعمل نظارات طبعا بعد استشارة الطبيب الذي يحدد نوع الخلل او عيب الرؤية والعدسة الواجب اعتمادها لتصحيح الرؤية 
والخلل في الرؤية او عيب الرؤية نوعان 
طول النظر : او الطمس
في هذه الحالة يصبح الشخص غير قادر على القراءة الا عند ابعاد الكتاب عن عينيه بشكل ملفت في هذه الحالة نستعمل عدسة محدبة او مقربة وتنطبع صورة الجسم هنا خلف الشبكية واسبابه زيادة طول المجور الامامي الخلفي لكرة العين او قلة تحدب الوجه الامامي للجسم البلوري وقلة مرونته  او ضعف قرائن انكسار الاوساط الشفافة للعين 








قصر النظر او الحسر اي انطباع صورة الجسم مقلوبة اما الشبكية واسبابه طول المحور الامامي الخلفي لكرة العين او زيادة تحدب الوجه الامامي للقرنية او زيادة قرائن انكسار الاوساط الشفافة للعين فيرى الصاب بهذ العيب الاجسام القريبة بوضوح والبعيدة بضبابية ولتصحيح هذا العيب يجب اسشتعمال عدسة مقعرة او مبعدة  لتجعل الاجسام تنطبع على الشبكية من اجل رؤية الاجسام البعيدة بوضوح

اهمية العدسة :

للعدسة اهمية كبرى في حياتنا  فهي تستخدم اساسا لاصلاح عيوب النظر هذه وفي جميع الالات البصرية  والكاشفات الضوئية 
فالعدسة جسم كاسر للضوء 
وتنقسم العدسات الى نوعين اساسيين العدسات الرقيقة الحافة والعدسات غليظة الحافة  والعدسة الاولى تعتمد لاصلاح طول النظر والثانية لاصلاح قصر النظر 

وقاية العين

العين جهاز حسي يجب وقايته من كل ما يتسبب في تعطيل وظيفته وتتمثل هذه الوقاية في:

1 - إحكام التعامل مع الأجهزة التي ينبعث منها الضوء مثل الحاسوب والتلفاز.
2 - اتخاذ الاحتياطات اللازمة عند ممارسة بعض الحِرَفِ مثل اللحام..
تجنب الالعاب العنيفة التي من شانها ان تؤذي العينين
اجراء فحص دوري للعينين كل ثلاثة اشهر
الحرص على النظافة  

1 إضافة تعليق :

Anonyme a dit…

thanks

Enregistrer un commentaire

محتوى الموسوعة

blogger